التخطي إلى المحتوى الرئيسي

سلسلة قصص "هلهولة" – الحلقة الأولى – موسوسة الكورونا

 
سلسلة قصص "هلهولة" – الحلقة الأولى – موسوسة الكورونا

سلسلة قصص "هلهولة" – الحلقة الأولى – موسوسة الكورونا

 تأليف: زهرة علي


فتوح فتاة مؤدبة، محجبة وملتزمة بأداء فروضها في أوقاتها، تخرجت من تخصص المحاسبة، والتحقت بوظيفة بأحد البنوك، ولكنها بعد 3 سنين من الجد والاجتهاد تركت وظيفتها بسبب خوفها من الإصابة بكوفيد19 الذي انتشر مؤخرا، رغم أن البنك الذي تعمل فيه كان يأخذ بجميع الإجراءات الإحترازية مع الزبائن إلا أن الخوف والوسوسة من الإصابة قد سيطرت عليها، واعتكفت في للمنزل لا تزور أحداً ولا تسمح لأحد بزيارتهم، والمعقم والديتول صارا صديقيها المفضلين اللذين لا يفارقانها.

 

في غرفة الجلوس تلتقي العائلة معاً مع الإلتزام بالتباعد الإجتماعي، فكل واحد يجلس بمسافة متران عن الآخر، وإن اقتربوا من بعض تصرخ فتوح عليهم بعصبية.


أم فتوح: كل الناس راحوا يآخذوا اللقاح حتى آنا، وانتي كل مرة تأجلين.

فتوح: تعرفين يمه صار لي أكثر من سنة ما طلعت من البيت، آنا وايد أخاف، وأخاف إذا رحت المستشفى ينتقل الفايروس لي هالمرة.

عبدالله "أخ فتوح": أنا أخذت الجرعتين ، وما صار فيني شي، ها.. كأني حصان شوفت عينج... وأمي بعد أخذت الجرعتين وما فيها إلا العافية.

أم فتوح: الحمد لله على نعمة الصحة والعافية، أخذي يا يمه أحسن لج حجزي لج موعد ثاني عشان تشيلين كل هالمخاوف من راسش، أحسن وأأمن لج.

فتوح: آنا أخذت موعد ثاني غير اللي كنسلته، وإن شاء الله أول ما يطرشون لي مسج بروح.

عبدالله مشككاً في قولها: أكيد؟!

فتوح: أكيدين

 

بعد عدة أيام..

 

فتوح: عبدالله.. يمكن توديني المستشفى اليوم موعدي!

عبدالله "يرتدي ملابس الشرطة": ليش ما قلتي قبل؟.. تدرين ما أقدر أأجل الشغل، وأن لازم استأذن من النقيب قبل بيومين.

فتوح: بس بالليل طرشوا المسج ما كنت أدري أن اليوم موعدي إلا متأخر!

أم فتوح: يا بنتي اتجرأي.. لا تصيرين خوافة.. أنتي عندج الليسن والحمدلله عندج سيارتج.. تقدري تروحي بروحج والمركز قريب.

فتوح: بس آنا من زمان ما طلعت.. أخاف حتى أسوق لازم أحد معاي..

أم فتوح: أخذي الإجراءات الإحترازية يا يمه ما عليج إلا العافية.. توكلي على الله.. لا تصيرين هاللون.. لازم تطلعين بروحج عشان تطلعين من حالة الخوف اللي أنتي فيها.

فتوح: حاضر.. شورج وهداية الله.

 


بينما ذهب عبدالله لعمله كشرطي، بدأت فتوح بالإستعداد للذهاب إلى موعدها، عقمت يديها وارتدت الكمام والقفازات، وبعدها ارتدت عباءتها، ثم ارتدت ماسك شفاف يغطي كامل وجهها، وبدت وكأنها من رواد الفضاء، واستبدلت العطر برش المعقم من الديتول على كامل عباءتها.


ثم قادت سيارتها على مهل، إلى أن حصلت على موقفاً للسيارة بعد صعوبة من البحث، وقبل أن تنزل من السيارة رشت عليها معقماً وكأنها ترش عطراً.

 

دخلت إلى المركز الصحي، وقامت الممرضة بقياس درجة حرارتها بالجهاز الخاص بقياس الحرارة، ثم أخذت رقماً وانتظرت دورها، كانت الكراسي متقاربة ولكن بين كل شخص وآخر يجب أن يكون هناك ثمة كرسي خالي لا يجلس فيه أحد، ثم اثبتت الموعد بهويتها الخاصة، وجلست تنتظر بالقرب من منطقة التطعيم، وكان الجميع يلتفت إليها في قاعة الإنتظار، صحيح أن الجميع قد مل حتى من الكمام، ولذلك يرون أن ما تفعله مبالغة، ولكن فتوح لم تأبه للأمر فكل ما يهمها الآن هو صحتها، وبعد ساعة من الانتظار نادتها الطبيبة لدورها، سألتها بعض الأسئلة ثم أعطتها الجرعة الأولى من اللقاح، وكانت فتوح خائفة جداً من الإبرة، ولكنها تلقتها بهدوء.

 

دخل سالم مع والدته وهو يجرها على كرسيها المتحرك، بعد أن جاء دورهما وأخذا اللقاح من الجرعة الأولى، ثم عادا إلى السيارة في المواقف لينطلقوا إلى البيت.

 

ركبت فتوح سيارتها، وقامت بإرجاع السيارة إلى الوراء، ثم إلى الأمام، ثم إلى الوراء، وكأنها لم تعرف كيف تخرجها، وكانت سيارة سالم في الموقف الذي بجانبها، ينتظر مع والدته خروج سيارتها ليخرج هو الآخر من الموقف، ولكنها في أثناء محاولتها إخراج سيارتها اصطدمت بسيارة سالم، وأظهر ذلك صوتاً قوياً، خافت فتوح كثيراً من ردة فعل من هو بالسيارة، فنزلت من سيارتها، ونزل سالم أيضاً ليرى الحادث.

 

قالت فتوح وهي مرتبكة ومصدومة من فعلتها: آنا آسفة.. صادكم شي؟ انتوا بخير؟ آنا آسفة.. مادري شلون؟ آنا...

سالم: ما عليج أحنا بخير.. وانتي بخير؟ فيج شي؟ تعورتي؟

فتوح: لا، بس شكلي عورت سيارتك.. آنا آسفة والله.. آنا...

سالم: الضربة صارت في الليت .. إن شاء الله مقدورة.

 

فتوح تخرج هاتفها بسرعة وتتصل على أخوها عبدالله..

فتوح: ألو.. عبدالله ، سويت حادث في مواقف السيارات بالمستشفى.. تعال بسرعة.

عبدالله: تعورتي؟ صار فيج شي؟

فتوح: لا ، بس تعال بسرعة عشان تتفاهم مع الرجال.

عبدالله: آنا في الدورية قريب منكم، شوي وأكون عندكم.

فتوح موجهة الكلام إلى سالم: آسفة .. بس انتظر أخوي يجي يتفاهم معاك.. شوي ويكون عندنا..

  

وما هي إلا لحظات وإذا بدورية الشرطة عند الحادث، ثم نزل عبدالله من السيارة.

 

عبدالله: ها .. فتوح اشسويتي ؟ كسرتي سيارة الريال؟

فتوح: والله ما ادري .. البارك كان ضيق وما عرفت اطلع السيارة وصار اللي صار.

عبدالله غاضباً: مو منج من الماسك اللي بكبره حاطته على ويهج.. شيليه على الأقل في السيارة عشان تعرفين تسوقين.. ما في أحد معاج.

ثم يلتفت إلى سالم قائلاً: آسفين يا خوي على اللي صار، أختي من صارت سالفة الكورونا ما طلعت من البيت، والحين يوم طلعت صار اللي صار.

سالم: حصل خير يا حضرة الضابط.

عبدالله: هذا رقمي سجل عندك 000 اسمي عبدالله، شوف تكلفة السيارة وخبرني عشان ادفع للتصليح، وإذا تبي تجيب مرور ما عندي مانع.. الحق حق..

سالم: مافي مشكلة.. ماله داعي للمرور.. بوديها الكراج واشوف كم تصليحها واخبرك.. الحين استأذن لأن الوالدة في السيارة لازم امشي..

عبدالله: على خير وسامحنا

سالم: مع السلامة

 

ثم مشت كل سيارة إلى وجهتها، فسالم ذهب بسيارته مع والدته للمنزل، وعبدالله اخبر زميله بأن يتبعه للمنزل لأنه سيوصل اخته بسيارتها ثم يلتحق معه بالدورية.

 

مرت الأيام وتواصل عبدالله مع سالم وتم إصلاح سيارته، وبعد اسبوعين حان وقت الجرعة الثانية من اللقاح، ولكن في هذه المرة جاء عبدالله مع فتوح لإيصالها حتى لا يحدث ما حدث سابقاً.

 

جلست فتوح مع أخيها في قاعة الإنتظار لإنتظار دور فتوح، وبالمصادفة التقوا مع سالم ووالدته فهو كذلك موعدهم الثاني للجرعة الثانية من اللقاح، سلموا عليهم، وكانت فتوح محرجة، ولكن بدا سالم معجباً بفتوح، فأدبها وخجلها والتزامها بحجابها هو ما يبحث عنه في فتاة أحلامه.

 

وبعد أسبوع اتصلت والدة سالم لخطبة فتوح لأبنها الوحيد سالم، وتم التقدم لخطبتها، ووافقت فتوح بعد أن وافق أهلها الذين سألوا عنه وعرفوا عنه طيبته وأخلاقه العالية، ولم تقم فتوح إلا حفلة بسيطة بين أسرتها وأسرة سالم، وأصبحت فتوح أجمل عروس، ظهرت ببساطتها وجمال مبسمها............ وهلهولة

 

" أحياناً يضيق صدرنا عندما تحصل المشاكل والمواقف المفاجئة لنا، ولكن قد يكتب الله لنا رزقاً جميلاً بسببه.

 

"سلسلة حلقات هلهولة" ، كل يوم قصة مختلفة نختتمها بزواج سعيد ومبارك.

 

 فهرس قصص "هلهولة" 

 

دمتم في هناء وسعادة

زهرة علي 

 

 

 

 

 

 

 

تعليقات

المشاركات الشائعة من هذه المدونة

أوراد قرآنية لتحقيق الأهداف

  أوراد قرآنية لتحقيق الأهداف أحببت أن أجمع هذه الأوراد المجربة، وهي مجموعة أوراد مقتبسة من آيات قرآنية ومن أسماء الله الحسنى، ولقد رأيت في أن أشارككم فيها لعلي أنفع بها من هو أحوج إليها، ومن يحب أن يجدد في أوراده لقضاء حوائجه وتذوق حلاوة القرب من الله سبحانه وتعالى. قمت بتقسيمها كالآتي، وأسأل الله ينفعني وإياكم بها. أولاً: أوراد الفتح وهي الأوراد الخاصة بالفتح لأي هدف تريده أي تستخدمه بشكل عام لأي هدف ، وكل ما عليك هو أن تستحضر هدفك وتردد الورد باستشعار تام، والله ولي التوفيق. - (إنا فتحنا لك فتحاً مبينا) - ( وأثابهم فتحاً قريبا) - ( ما يفتح الله للناس من رحمة فلا ممسك لها) - ( وآتيناه من الكنوز ما إن مفاتحه) - ( ففتحنا أبواب السماء بماء منهمر) - ( نصر من الله وفتح قريب) - ( وفتحت السماء فكانت أبوابا) - ( قل يجمع بيننا ربنا ثم يفتح بيننا بالحق وهو الفتاح العليم) - ( اللهم فتح مبين) - ( اللهم افتح لي أبواب خيرك ولطفك) ثانياً: أوراد لنيل البركة والتيسير من الله تعالى - (يدبر الأمر من السماء إلى الأرض) - ( حسبي الله لا إله إلا هو عليه توكلت وهو رب العرش العظيم) - ( بديع السماوات والأرض و

برنامج لختم القرآن الكريم

  برنامج لختم القرآن الكريم المقدمة:  لقد أتت الأيام الجميلة، أتت مواسم الرحمة لينفض المرء عنه ثوب الغفلة، وثوب النوم، وثوب البعد والجفاء عن الله تعالى، لتكون راحته ولذته ونعيمه وسروره وشوقه في الإقبال على الله تعالى. ذكر الله تعالى يشرح الصدر ويزيل الضيق ، فما بالك بختم القرآن الكريم في الشهر الفضيل، شهر رمضان المبارك، ولقد مرت في عمرك رمضانات كثر، فاجعل رمضانك هذا الأعظم أجراً، والأكثر سعياً وعملاً، والرواء على قلبك وروحك وعملك. أقدم لكم جدولأ لختم القرآن الكريم خلال شهر رمضان المبارك

مشاريع شبابية مربحة

  مشاريع شبابية مربحة هناك مشاريع مربحة للبنات وللشباب، سواء كنت طالبة في الجامعة أو المدرسة وترغبين في العمل لمساعدة نفسك على تلبية رغباتك ومتطلباتك المادية، أو تطمحين لبناء ثروة من الصغر.