التخطي إلى المحتوى الرئيسي

تفعيل أسماء الله الحسنى

 

تفعيل أسماء الله الحسنى


تفعيل أسماء الله الحسنى

قال الله تعالى: (ولله الأسماء الحسنى فادعوه بها وذروا الذين يلحدون في أسمائه) الأعراف- 180

             

للأسماء الحسنى تأثير كبير على الإنسان المؤمن، ويكون هذا التأثير في الدنيا والآخرة "يوم القيامة"، فرحمة الله سبحانه وتعالى تتجلى من خلال الأسماء الحسنى وتتجلى بركة الأسماء الحسنى في الدنيا وفي الآخرة، فهكذا عفوه "جل وعلى" فالإنسان عندما يحتاج إلى الاحتياجات الأساسية من طعام أو شراب يتجلى له رزقه بأسم الله الرزاق، وحينما يحتاج إلى الأمان والحفظ والحماية فحينها يتجلى إليه بأسم الله الحفيظ، وعندما يحتاج إلى المحبة  فحينها يتجلى في اسم الله الودود، وبهذه الطريقة نفعل أسماء الله الحسنى.

 

معرفة الله حق المعرفة:

 

الأسماء الحسنى التي يغفل عنها الكثيرهي منهج إذا طبقناة في حياتنا سوف تُحل كل مشاكلنا في الحياة، سواء كانت مشاكل في الررزق، أو في المحبة والعطاء، أو في الحمل، أو في الأمان والحفظ، أو في التشافي وغيرها.

 

 أسماء الله الحسنى لها تأثير قوي في النفس والجسد والخلايا فبذلك تستعيد حياتك وتنعشها من جديد بكل تفاصيلها فتطبيق الأسماء الحسنى إسم بعد إسم سوف تكتشف النتيجة التي تبهرك ونحن بذلك نتدبر خلق الله للكون والسماوات والأرض.

 

 ولكي نسير إلى الله سبحانه وتعالى بطريق المحبة فعلينا أن نعرفه أولا فالمعرفة هي هدف لوجودنا والتي بها نحقق العبادة لله كما يجب أن تكون، وأول طريق للمعرفة هي فهم واستيعاب وتطبيق أسماء الله الحسنى التي شاء أن يُعرفها لنا سبحانه وتعالى فلا إنفصال ولا تناقض بل كلها صفات بجلاله وكماله ونعرف من خلال أسماء الله الحسنى.


لو لاحظنا في أغلب الآيات القرآنية أنها تختم بذكر أسم من أسماء الله الحسنى، بعد بيان أي قصة أو حكم شرعي ليتعرف الإنسان على ربه مثل:

( واعلم أن الله عزيز حكيم)

ولو أنك أردت التعرف على أحدهم، لابد أن تسأل عليه وتعرف اسمه ووظيفته ودراسته والمنطقة التي يعيش فيها وحالته الاجتماعية وعائلته.

 

ويستطيع الإنسان أن يتعرف على الله تعالى من خلال التعرف على صفاته وأسمائه الحسنى، وهذا ما أراده الله تعالى من خلال الآية الكريمة السابقة ومن خلال ذكره لأسمائه الحسنى في القرآن الكريم، فهو تعالى يدعونا للتدبر في خلقه وقدرته .

 

وإذا عرف العبد صفات الله تعالى فأنه يحبه ويعيش سعيداً ويشعر بالكمال بهذه الأسماء، فيعيش الاطمئنان بعد معرفة الرزاق، ويعيش التسامح والعفو بعد معرفة العفو والغفور، ويعيش العزة بعد معرفة العزيز، ويعيش الرحمة بعد معرفة الرحيم، وهكذا.

 

ادعوك أن تتابع معنا الموضوع بالتفصيل إلى آخره، فمن الضروري أن تتعرف على الله تعالى من خلال معرفة أسماء الله الحسنى وصفاته العليا، وستجد التغيير الجذري في حياتك إذا ما فهمت وطبقت ما نقوله.

 

تأثير أسماء الله الحسنى:

 

أي إسم من أسماء الله الحسنى فائق المعنى وله تأثير فعال في حياتنا اليومية والعلمية والعملية، وأثبتت بعض البحوث والدراسات إلى أن كل إسم من أسماء الله الحسنى له تأثير قوي على الشفاء ويمكن تفعيله بترديده على المناطق المراد الشفاء منها مع النيه بأن الله هو الشافي المعافي من كل سوء.

 

 وكلما تعلمنا الأسماء الحسنى وطبقنا كل إسماً منها أصبحت حياتنا مختلفة للأفضل عما كانت عليه في السابق وأسماء الله الحسنى هي إحدى أكبر المناهج السماوية وفيها كل ما تريد معرفتة في أمور الحياة المختلفة.

 

تفعيل أسماء الله الحسنى في حياتنا له تأثيركبيرعلى حياتنا حيث أننا إذا تم تفعيل إسم مُعين من أسماء الله الحسنى ويتم تطبيقة سوف تلاحظ تغيير كبير في حياتك على صحتك وعملك وسفرك وكل أمور حياتك المختلفة، لأن أسماء الله الحسنى كلها مرتبطة ببعضها وكلها كيان واحد حيث تجعل حياتك مترابطة فيما بينها فمثلاً نجاحك في حياتك يؤثر على سلامتك في بيتك، ثم إنجازك في أعمالك ليصبح المجتمع ناجح ثم بعد ذلك البيئة التي تتواجد فيها جيدة في كل الأمور فتلاحظ أن الخيوط مترابطة في كل أمور حياتك، وستلاحظ ذلك تدريجياً، حيث تحل البركة على حياتك.

وثبت في علم الطاقة أن للكلمات والحروف والأعداد تأثيراً على حياة الإنسان، وأن أعظم الكلمات تأثيراً هي ما يتعلق برب العالمين، فكلماته غلبت كل شيء، كما أن أسمائه الحسنى مرتبطة بالكون والإنسان، فبإسم الله القيوم تقوم السماوات والأرض، وبإسم الله الحي أصبح الإنسان حي وهكذا..

واجبنا تجاه أسماء الله الحسنى:

1-   التخلق بها ما تقدم

2-   الدعاء بها كما تقدم

3-   تعظيمها واحترامها

وسأشرح وأسهل الطرق الثلاث هنا:

أولاً: التخلق باسماء الله الحسنى:

الهدف الأصلي من وجود الإنسان على الأرض هو أن يكون محلاً لتجلي الصفات الإلهية فيه، فإذا تعرف على أسماء الله الحسنى فإنه يتمكن أن يحققها في ذاته، فتتكون لديه صفة العلم والقدرة والحلم والحياة، مع ملاحظة الفرق بين الصفات الإلهية فإنها ذاتية، أما الصفات بالنسبة للإنسان فإنها ليست ذاتية.

 

عن الرسول "صلى الله عليه وآله وسلم" قال ( إن لله تسعة وتسعين إسماً، من أحصاها دخل الجنة)

والإحصاء هنا هو التخلق بها وليس العد، ومن الخطأ أن نتعامل مع أسماء الله الحسنى على أنها مجرد كلمات تحفظها لتتبرك بها، أو دون غدراك لمعناها، فالقيمة الكبرى لها هي علاقتها بالأخلاق التي بها تحيا الحياة، وتعمر الأرض، وفي حديث شريف ( تخلقوا بأخلاق الله).

لكل اسم من أسماء الله الحسنى علاقة بخلق معين، فأسماء الله الحسنى ليست كلمات جامدة ولا مجرد كلمات، فالحب له علاقة باسم الله الودود، والكرم له علاقة باسم الله الكريم، والرحمة مشتقة من اسم الله الرحيم، كما ان الأخلاق تأتي قبل الفقه والأحكام، كما هو موضح في القرآن الكريم، فمن أصل 6263 آية، فقط منهم 300 تتناول أحكام الفقه والحلال والحرام، يعني حوالي 5% أما ال95% الأخرى فهي عن الأخلاق وربطها بأسماء الله الحسنى.

 

ثانياً: الدعاء بأسماء الله الحسنى:

إن دعاء الله تعالى يقتضي التعرف على أسمائه كي يكون الدعاء بأحد الأسماء المناسبة لحاجة الإنسان، فمن أراد المال يدعوه بالرزاق، ومن أراد الأولاد يدعوه بالوهاب، وإذا أكثر الإنسان من ذكر أسماء الله الحسنى أو أختار إسماً معيناً يتأمل فيه ويتخلق به فإنه يصل إلى مرحلة الكشف والعرفان، ويفتح الله تعالى له من العلم الظاهر والباطن.

 

ثالثاً: تعظيم أسماء الله الحسنى:

قال تعالى ( ذلك ومن يعظم شعائر الله فإنها من تقوى القلوب)

يجب عليك تعظيم أسماء الله الحسنى  عند الكتابة أو اللفظ مثل قول ( تعالى، عز وجل، تقدس...)


طرق تفعيل أسماء الله الحسنى:

اختر الطريقة التي تناسبك وطبقها بيقين.

الطريقة الأولى:

الطريقة الأولى استخدمها شخصياً وهي تكرار الأسم بيقين بتحقق المراد مع ذكر كلمة سبحان الله قبل الإسم، وتسمى طريقة التسبيح بأسماء الله.

مثل :"سبحان الله الواسع العليم"، "سبحان الله الودود الرحيم"، "سبحان الله الرزاق".

 "سبحان الله + اسم من أسماء الله الحسنى" وهكذا.

الطريقة الثانية:

سبح بأكبر عدد تستطيع تحمله يومياً بعد كل صلاة أو اختار الوقت المناسب لك خلال تسعة شهور، وسوف تلاحظ تغيرات إيجابية ممتازة.

 

الطريقة الثالثة:

ردد في دعائك الذي تحتاجه اسم الله، أو ردد الأدعية الخاصة بالأسم  الذي اخترته لحالتك مثل:

ليكن الإسم الذي اخترته هو إسم الله الجامع، وسنشرح الطريقة على هذا الإسم، وأنت طبق الطريقة على باقي الأسماء إن أردت ذلك ، (وليكن هدفك هو الزواج على سبيل المثال):

1-   كل يوم تصلي ركعتين لقضاء الحاجة، وتقرأ سورة الفاتحة والانشراح، وآية (ربنا إنك جامع الناس ليوم لا ريب فيه إن الله لا يخلف الميعاد)، وبعد الانتهاء الاستغفار بأكبر عدد ممكن اقلها من 500 إلى 1000 مرة ، وكذلك الصلاة على النبي محمد وآله.

2-   تقرأ إسم الله (الجامع) بياء النداء (يا جامع) كل يوم عدد 114 مرة.

3-   تتلو إسم الله (الجامع) عدد 4 مرات وتقول (ربنا إنك جامع الناس ليومٍ لا ريب فيه، اجمعني بزوج صالح يكون عصمة لي من الخطأ والزلل ويعينني في الدنيا والآخرة، ويسعدني وأسعده، إن الله لا يخلف الميعاد)

4-   ثم تتلو الاسم عدد 10 مرات وتقول ( ربنا إنك جامع الناس ليوم لا ريب فيه، اجمعني بزوج صالح يكون عصمة لي من الخطأ والزلل، ويعينني في الدنيا والآخرة، إن الله لا يخلف الميعاد)

5-   ثم تتلو الاسم عدد 100 مرة وتقول (ربنا إنك جامع الناس ليوم لا ريب فيه اجمعني بزوج صالح يكون عصمة لي من الخطأ والزلل ويعينني ي الدنيا والآخرة، إن الله لا يخلف الميعاد)

وذلك لمدة اسبوع على النية المقصودة، أو النية الخاصة بك، ويفضل عمل الطريقة يوم الجمعة، والناس مجتمعين في المسجد لصلاة الجمعة، ثم تتوج ذلك بدفع صدقة، وإن شاء الله سيأتي العرسان ويتزوج من هدفه الزواج بإذن الله تعالى، وتتيسر له الأمور، وهذه الطريقة نافعة للذكر وللأنثى.

الطريقة الرابعة:

لابد من حسن الظن بالله في العلاج، فلا تقل سأجربه لعلي أشفى وتذكر دائماً " أنا عند حسن ظن عبدي بي"، ضع يدك اليمنى على مكان الألم واذكر التسبيح إلى ماشاء الله وحتى تشعر بتحسن، فمثلاً النور والوهاب والبصير (سبحان الله البصير أو سبحان الله الوهاب أو سبحان النور وهكذا) عشر دقائق ويشفى المريض بغذن الله، وقد تختلف حدة المرض من شخص لآخر لذلك كرر ذلك التسبيح لأيام متتالية إلى أن يشاء الله بالشفاء ويزول الألم.

الطريقة الخامسة:

تلاوة وتكرار الاسم الذي تختاره على كأس من الماء، ثم شربه، طريقة مجربة وفعالة.

 

تفعيل أسماء الله الحسنى:

 

قال الله سبحانه وتعالى (وإذا مرضتُ فهو يشفين) الأسماء الحسنى المتواصله مع الله هي التي من خلالها يتم الشفاء مثل إسم الله البارىء أو القيوم.

 أسماء الله الحسنى لها طاقة قوية للشفاء بها من عدد كبير من الأمراض في جسم الإنسان بالدعاء لله والتسبيح بأسماء الله الحسنىى (اللهم يا رؤوف يا رحيم إرزقني الخير والبر والتقوى وصلاح الأحوال) بذلك الدعاء لله بأسمائه الحسنى والوقوف بين يديه في الصلاه والذكر.

وهذا ما يسعى له كل شخص للتميز, والرُقي, والمعرفة, والعزة، والكرامة، والرزق لقد خلقنا الله سبحانه وتعالى لعبادته والدعاء له، فادعوا الله من قلوبكم واذكروه واشكروه وسبحوه ليلاً ونهاراً تجدوا حياتكم سهله جيدة ونقية وخالية من الشوائب التي تُعكر حياتكم.

 

وسأفصل الآن بعض من أسماء الله الحسنى، مع شرح معانيها، والتعمق في البعض منها:

 

إسم الله الحي:

تفعيل إسم الله الحي بداخلنا هوعند وقوع الحوادث يجب التفكير في الله وأن كل شىء بأمره، إذا ذكرت الله وفكرت فيه أثناء مصيبتك سوف تجد أن الله يُنجيك من مصيبتك بأمر منه، فإذا أراد شيء أن يقول له كن فيكون فسبحان الله مُغير الأحوال من حالٍ إلى حال.

 

إسم الله الرزاق:

كل الناس تسعى للرزق وللحفاظ على ذلك إدعي الله دائما بإسمه الرزاق بأن يرزقك من حيث لاتحتسب.

يعني إسم الله الرزاق ان الله هو الأرزاق وأسبابها، وهو المتكفل بالرزق والقائم على كل نفس، فهو الذي يمد الموجودات بما يحفظ مادتهم وصورتهم وهو الذي يرزق العقول بالعلوم ويرزق القلوب بالفهم، ويرزق الأرواح بالتجليات ويرزق الأرواح بالتجليات، ويرزق الأجسام بالأغذية والكساء والهواء والمال.

ومن أكثر من ذكر إسم الله الرزاق رزق البركة، والله يسبغ عليه نعمه الظاهرة والباطنة، ومن داوم على تلاوته يومياً في بداية اليوم رزقه الله ذهناً يفهم به الغوامض، ومن قرأ الإسم وقت الحاجة قضيت حاجته، ومن لازم تلاوته وأضاف له اسم الفاتح سهل الله الرزق وفتح له كل باب مغلق، ومن نجح في تفعيل اسم الله الرزاق يسر الله عليه طعامه وشرابه ورزقه من حيث لا يحتسب، وخصوصاً لو كان مكان الذكر هو البيت فإن الله تعالى يبعد عنه الفقر تماماً.

 

إسم الله العزيز:

وهذا الإسم مُرتبط بكرامة الإنسان وعزة نفسه، وتقديره بين الناس، وعدم الذل والإهانة فإدعي الله بإسمه العزيز تجد نفسك عالية الشأن بين الناس.

 

إسم الله الغني:

 إدعي الله بأن يغنيك عن كل الوجود وعن كل شىء إلجأ إلى الله بدعواتك وطمعك في كرمه.

 

إسم الله الرحيم:

 هذا الإسم خاص بالمعارف والعلاقات والأصحاب فالشخص الذي ليس له أصدقاء وعايش في عُزله ووحدة مع نفسه، إذا دعا بإسم الله الرحيم سوف تتغير حياتة من عزلة ووحدة إلى مرح وأصدقاء وأصحاب خير بعيداً عن أصحاب السوء، فأنت دعوت الله إذاً هو معك سبحانه وتعالى.

 

إسم الله الأحد:

 وهو أنك إذا دعيت بإسم الله الأحد سوف تجد نفسك مميزاً وفريد من نوعك لا يُشبهك أحد.

إسم الله الجامع:

وهو الجامع بين الداعي ودعائه، ويجمع بينك وبين أمنيتك، وبينك وبين من تحب.

ويصلح اسم الله الجامع للتأليف بين المفترقين والجمع بين الزوجين المتخاصمين، ويصلح للمتأخرين في الزواج، ولإرجاع الشيء الضائع، ويصلح لمحبي العلم ويريد أن يجمع بين العلوم الظاهرة والحقائق الباطنة، ولرد الغائب عن وطنه والتائه والضال، ومن نجح في تفعيل إسم الله الجامع يفيده ذلك في جمع المقاصد كلها التي يتمناها، وكل رغباته الله يجمعه بها في وقت قصير.

 

اسم الله الجامع له خاصية كبيرة وتأثير نافذ في حياة الإنسان، لأن عدده 114، وهو عدد سور القرآن الكريم، لذلك سمي الجامع، وهذا الغسم جامع كل شيء في الكتاب.

 

إسم الله الودود:

إذا نجحت في أن تتخلق بإسم الله الودود سوف يجذب الحب إلى حياتك، ويجعلك مقبول في كل مكان تذهب غليه، وصاحب حضور مميز ولك كاريزما خاصة مستحيل أن يراك أحد بدون أن يحبك، وستجد كل طلباتك مجابة من الآخرين، وكل من يتعامل معك يسعى جاهداً لقضاء حوائجك بأسرع وقت. 

يفيد إسم الله الودود في تدفق الحب بين المتزوجين أو المتباغضين الذين بينهم عداوة، ويفيد في جبر الخواطر وتصليح النفوس، كما يصلح لمن يرغب في الزواج فهو مناسب وفيه حكمة الود، ومن نجح في التخلق به وترديده بعد كل صلاة أحبه الناس بشدة ورزق محبة كل القلوب، ومن لازم على ذكره استجاب الله دعائه وأعطاه جميع ما يتمناه وعطف الله عليه قلوب الخلق ولا يطلب منهم حاجة إلا قضيت.

 

إسم الله الحسيب:

لو تخلى كل الناس عنك، لو خذلك كل البشر، لو تنكر لك الأقربون، لو انقطعت بك الأسباب، تذكر اسم الله الحسيب، وقل حسبي الله ونعم الوكيل.

 

أسماء الله الحسنى المحفزة لطاقة أعضاء الجسم:

سأرفق لكم صورة لجدول أسماء الله الحسنى المحفزة لطاقة أعضاء الجسم وللتشافي بإذن الله الواحد الأحد.

تفعيل أسماء الله الحسنى


 

خطة العيش مع أسماء الله الحسنى:

أولاً: النية

اخلصوا في نيتكم واجعلوها لرضا الله "عز وجل" وحده.

ثانياً: اختاروا إسم أو إسمين من أسماء الله الحسنى

اختاروا إسم أو إسمين تحبوهم أو يتناسبوا مع حالتكم، المهم أن تختاروا الإسم على حسب حاجتكم، مثل:

شفاء (الشافي، الرحمن، الرحيم)

زواج (الجامع)

وظيفة (الرزاق)

الهداية (الهادي، النور)

الذرية (الوهاب)

مظلوم (النصير، القهار، المنتقم)

تعاني من الخوف (المؤمن)

قلبك متعلق بالذنوب (القدوس)

حياتك متعسرة (الفتاح)

فيك ضيقة صدر (الواسع)

تعاني من الوحدة (السميع، القريب)

أهلكتك الذنوب (الغفور، الغفار، التواب)

تخاف من فقد الشيء (الحفيظ)

منكسر القلب (الجبار)

تائه أو محتار في أمر من الأمور (الرشيد، الحكيم)

عندك أمنيات كثيرة وصعبة (القادر، المقتدر، العزيز)

ثالثاً: اسمعوا محاضرات عن أسماء الله الحسنى

بعدما تقرروا أن تعيشوا مع إسم من أسماء الله الحسنى، افتحوا محاضرات في اليوتيوب تتعلق بالإسم، واختاروا المشايخ الذين تحبون أسلوبهم، فيوجد الكثير من هذه البرامج الروحانية المفيدة.

لكي تصل لمرحلة الخشوع بالدعاء، يجب أن تسمعوا محاضرات لأن كل ما زاد علمكم وفهمكم للإسم الذي تدعوا به، كلما زاد يقينكم وخشوعكم خلال الدعاء، وهكذا تستجاب دعواتكم بإذن الله تعالى.

 

رابعاً: الثناء على الله تعالى

جميعنا نعرف فضل الثناء على الله تعالى، وأن هذه العبادة من أعظم العبادات التي يحبها الله تعالى مثل ما جاء في الحديث الشريف، قال رسول الله (ص): ( ليس أحد أحب إليه المدح من الله عز وجل من أجل ذلك مدح نفسه)

لناخذ مثالاً، لو أنك اخترت أن تعيش مع إسم الله الغني، أكثر من المدح به.

- كالتسبيح:

(سبحان الله الغني بذاته الذي له الغنى من كل الوجوه والمخلوقات بأسرها مفتقرة إليه من كل الوجوه)

(سبحان الله الغني الذي لم يلد ولم يولد، ولم يكن له كفواً أحد)

 (سبحان الله الغني عدد خلقه ورضا نفسه وزنة عرشه ومداد كلماته).

أو تضيف الأسم مع اذكارك:

تضيف الأسم مع اذكارك كالباقيات الصالحات.

(سبحان الله الغني، الحمد لله الغني، لا إله إلا الله الغني...) لأن الباقيات الصالحات تعتبر مدح أيضاً.

أو بالتكرار:

تردد الأسم بالمسبحة (يا غني، يا غني، يا غني...) بأعداد كبيرة، وهي من طرق المدح.


خامساً: الدعاء بالأسماء الحسنى

"ولله الأسماء الحسنى فادعوه بها"

ادعوا الله بالأسم، وألحوا عليه بكل وقت، وبالخصوص في هذه الأيام العظيمة (بين الأذان والإقامة، في السجود، الثلث الأخير من الليل، قبل الإفطار، يوم عرفة...)

 


حاولت أن أفصل المعلومات المهمة التي تنفعك بقدر المستطاع، بحيث تكون معلومات سهلة وخفيفة عند التطبيق، واتمنى أن اكون قد أفدتكم.

 

دمتم بصحة وعافية

زهرة علي


تعليقات

  1. شكرا كثيرا على المجهود الكبير و المعلومات القيمة أول مرة أقرأ هذه المعلومات الرائعة و التفسير الجميل لأسماء الله الحسنى استفدت كثيرا بارك الله فيك وجعله في ميزان حسناتك

    ردحذف
    الردود
    1. عفواً، وشكراً على ردك الجميل الذي يشجعني على الاستمرار والعطاء.

      حذف
  2. شكرا لك على هذه المعلومات القيمة يا زهرة

    ردحذف
    الردود
    1. عفوا، هذا هو المرجو من المدونة أن تستفيد من المعلومات بسهولة ودون تعقيد.

      حذف
    2. جزاك الله خيرا وبارك فيك ووفقك لما يرضاه ياارب

      حذف
    3. أهلا وسهلا بك معنا ..

      حذف
  3. شكرا على هذه المعلومات وجعلها الله لك في ميزان حسناتك ، ماهو اسم الله الذي يمكنني ان افعله في حالة السفر

    ردحذف
    الردود
    1. أهلا وسهلا بك، شخصياً جربت ترديد (سبحان الله الواسع العليم) وحصلت لي تسهيلات كثيرة غير متوقعة ابتداءاً من المطار، تسهيلات وتسخيرات من الله سبحانه وتعالى...

      حذف
  4. جميل جدا كنت ادور عن هذا الموضوع لان المدربين يبيعون بمبالغ كبيرة سبحان الله الذي دلني على مدونتك الغنية بالمعلومات كنزززز

    ردحذف
    الردود
    1. تمنياتي الصادقة بأن تستفيد مما أقدمه.

      حذف
  5. شكرا لكم انا جربت اسم الله الودود لحل الخلافات الزوجيه وصارت حياتي بفضل الله كلها حب وسلام

    ردحذف
  6. بارك ألله فيك لما قدمتيه

    ردحذف
  7. الردود
    1. الحمد لله دائما وأبداً.. شكراً لك

      حذف
  8. اريد اسم يتفعل معاي للحفاظ علي بيتي وعلي ديون

    ردحذف
  9. الودود ، الحفيظ .. للحفاظ على بيتك بإذن الله تعالى
    المحصي المعيد .. لتوسعة الرزق بإذن الله تعالى

    الله يوفقك ويرزقك من حيث لا تحتسبين

    ردحذف
  10. اشكرك كثيرا على معلوماتك القيمة وحبيت اعملك متابعة لكي استفيد منكي

    ردحذف
    الردود
    1. أهلاً بك بيننا، مع امنياتي الصادقة لك بالتوفيق.

      حذف
  11. كلامك كله باطل اين الدليل من القرآن والسنة على ما تقول, هذا ان فرضنا أن كل الأسماء التي ذكرتها هي اسماء الله الحسنى ولكن هناك أسماء لم يثبت الدليل على أنها من أسماء الله الحسنى فالاسماء توقيفية على النص أي لا نستطيع أن نسمي الله إلا بما سما به نفسه او سماه رسوله صل الله عليه وسلم

    ردحذف
    الردود



    1. أهلا أ. علي حاجي

      ذكرت مسبقا بأن جميع المعلومات والبحوث أخذها من مصادرها الخاصة ، وألخصها بطريقتي الخاصة لتصل المعلومات إلى القارئ بسهولة، فليس الجميع على مستوى واحد من الفهم..

      الأدلة القرآنية ذكرتها في هذا البحث، وتستطيع الرجوع للمراجع الدينية لأخذ المزيد منها مثل كتاب ميزان الحكمة وغيرها..

      إذا كنت قارئ متدبر للقرآن الكريم ستجد هذه الأسماء الحسنى فيه واذا كنت قارئ باحث ومتدبر لابد انك بحثت في الكتب عن قصص القرآن الكريم وعن سر وقصة نزول كل سورة وعن كل إسم من أسماء الله الحسنى.

      لست الوحيدة التي تتحدث عن الموضوع، وانصحك أن تقرأ وتبحث أكثر.. وأن تتروى قبل إصدار الأحكام والاتهامات..

      ومن المراجع التي تستخدم آيات القرآن الكريم وأسماء الله الحسنى في علاج المشاكل كتاب "ألف حرز وحرز" لمؤلفه العبد محمد ابراهيم نصر اللهب البروجوردي.

      ومن أشهر الكتب والمراجع الجديدة التي تحدثت عن هذا الموضوع كتاب "لأنك الله " للكاتب علي بن جابر الفيفي..

      بالإضافة إلى الأدعية الدينية التي يذكر فيها أسماء الله الحسنى ومنها دعاء الجوشن الكبير ودعاء أسماء الله الحسنى..

      هناك الكثير من المصادر القديمة والحديثة تتحدث عن أهمية وفائدة أسماء الله الحسنى.. ابحث وأقرأ أكثر لتتنور.

      مع خالص احترامي
      زهرة علي

      حذف
  12. شكرا لك ولمجهوداتك ممتنة لك افادني منشورك كثيرا جزاك الله خيرا

    ردحذف
    الردود
    1. عفواً، واتمنى لك كل التوفيق في حياتك.

      حذف
  13. بارك الله فيك ولك واطلعت ان البعض يقوم بتفعيل اسم من الاسماء الحسنى حسب اسمك من كتاب الجمل الكبير اختي اريد معرفة اسمي الربعي وهذا يميل ابعثيلي فيه
    Rebai.docteur@gmail.com

    ردحذف
    الردود
    1. اهلا بك ، عذرا لم اطلع على ذلك من قبل، أهم شيء لدي في أي عمل هو اليقين بتحقق الإجابة والراحة التي تحصل عليها من وراء الروحانية ، ابحث اكثر ولا تطبق أي شيء لست مقتنعاً به.

      حذف
  14. السلام عليكم
    اريد اسم من اسماء الله الحسنى للنجاح في الدراسة

    ردحذف
    الردود
    1. وعليكم السلام ورحمة الله و بركاته
      اسماء الله الحسنى للنجاح هي الوافي - الحفيظ - العليم
      للحصول على درجة كاملة في الامتحان او المناقشة: (سلام قولا من رب رحين) 150 مرة - (يا ودود)70 مرة
      لنجاح الأولاد وفهم الدروس: الفلق والناس قبل النوم وعند الصباح 3 مرات - (سنقرئك فلا تنسى) 10 مرات
      وسأقدم موضوع خاص بالأذكار المفيدة للدراسة "إن شاء الله"

      حذف
  15. بارك الله فيك وعليك وفتح عليك من واسع أبواب فضله🌹🌹😘

    ردحذف
    الردود
    1. شكرا لك على الدعاء، ولك بالمثل.. واتمنى لك كل التوفيق

      حذف

  16. ممتن لكي جدااااا علي هذة المعلومات الاكثر من رائعة صرلي اشهر ببحث عن هيك موضوع وبفكر فيه بشدة ربنا استجاب لي وبحثت ع جوجل وجدت مقالتك لقد اثلجتي صدري وافرحتيني جدااا استمري بهذا الموضوع اكثر

    وشكرا لكي كثيرا استاذة

    ردحذف
    الردود
    1. شكراً جزيلاً على المتابعة والحمد لله إني استطعت إفادتك.. والهدف الأساسي من هذه المدونة هو مشاركة المعلومات التي قرأتها وطبقتها وتعلمتها.

      حذف
  17. جزاك الله خير الدراين
    سألت الله كيف والإجابة وصل عن طريقك (يارب لك الحمد والشكر)
    بارك الله فيك 🥺❤️

    ردحذف
    الردود
    1. ولك بالمثل.. اللهم يسر أمور متابعين مدونتي وأرزقهم رزقاً حلالا واسعا من حيث لا يحتسبون.

      حذف
  18. سؤوال يحيرني, هل الذكر يكون هكذا مثال على اسم الله الحفيظ فتقول "الحفيظ الحفيظ الحفيظ الحفيظ" او "ياحفيظ يا حفيظ ياحفيظ" ؟؟؟

    ردحذف
    الردود
    1. أهلا بك
      سبحان الله الحفيظ
      أو
      يا حفيظ..
      كلاهما صحيح

      حذف
    2. هل يجوز ترديد اسم الله هكذا "الحفيظ الحفيظ الحفيظ" ولا لازم تذكر سبحان الله قبلها

      حذف
    3. ممكن في الحالتين، كن مرنا المهم هو النية الصادقة والإيمان واليقين بالله "عز وجل"

      حذف
  19. وجدت ضالتي , اظن افضل شيء قراءة لا اله الا الله او الله الحفيظ الله العزيز الله المانع وهكذا

    ردحذف
    الردود
    1. نعم ممكن، وكذلك تستطيع استخدام إحدى هذه العبارات قبل أي اسم من أسماء الله الحسنى.
      مثال:
      سبحان الله "الحفيظ"
      الحمد لله "الحفيظ"
      لا إله إلا الله "الحفيظ"
      الله أكبر "الحفيظ"
      يا " حفيظ"
      الله "الحفيظ"

      المهم هو اليقين بالله سبحانه و تعالى

      حذف
  20. اسمحي لي بأن أضيف هذه المشاركة

    قُلْ إِنَّ رَبِّى يَبْسُطُ ٱلرِّزْقَ لِمَن يَشَآءُ مِنْ عِبَادِهِۦ وَيَقْدِرُ لَهُۥ ۚ وَمَآ أَنفَقْتُم مِّن شَىْءٍۢ فَهُوَ يُخْلِفُهُۥ ۖ وَهُوَ خَيْرُ ٱلرَّٰزِقِينَ

    الفتاح
    الوهاب
    الرزاق
    الغني
    الكريم
    ذو الفضل والجلال والإكرام

    فعل هذه الأسماء كل يوم بعد الفجر من الساعة ٤-٦
    واستمتع بالخير المتدفق

    ردحذف
    الردود
    1. شكراً على مرورك اللطيف على مدونتي وعلى المشاركة الملهمة والمفيدة.. أحسنت

      حذف
  21. شكرا جزيلا من اجمل المقالات التي تحدثت عن اسماء الله الحسنى جزاكي الله كل الخير ورفع من شأنك
    ونطالب بالمزيد
    شكرا

    ردحذف
    الردود
    1. شكراً على مرورك اللطيف على مدونتي.. وإن شاء الله إذا وفقني الله في طرح المزيد سيكون مختلف ومميز.

      حذف
  22. جعله الله تيسيرا لك في حياتك وثقل في ميزان حسناتك وجعله علم ينتفع به وصدقة جارية لروحك بعد مماتك
    وشكر واجب علي تعيك واجتهادك لتخرج لنا الموضوع بهذا التبسيط والجمال

    ردحذف
    الردود
    1. شكرا جزيلا.. ولك بالمثل..
      شكرا لمرورك اللطيف على مدونتي المتواضعة..

      حذف

إرسال تعليق

تعليقاتك الإيجابية تسعدنا

المشاركات الشائعة من هذه المدونة

رسائل الأرقام و أسرارها

أوراد قرآنية لتحقيق الأهداف

  أوراد قرآنية لتحقيق الأهداف أحببت أن أجمع هذه الأوراد المجربة، وهي مجموعة أوراد مقتبسة من آيات قرآنية ومن أسماء الله الحسنى، ولقد رأيت في أن أشارككم فيها لعلي أنفع بها من هو أحوج إليها، ومن يحب أن يجدد في أوراده لقضاء حوائجه وتذوق حلاوة القرب من الله سبحانه وتعالى. قمت بتقسيمها كالآتي، وأسأل الله ينفعني وإياكم بها. أولاً: أوراد الفتح وهي الأوراد الخاصة بالفتح لأي هدف تريده أي تستخدمه بشكل عام لأي هدف ، وكل ما عليك هو أن تستحضر هدفك وتردد الورد باستشعار تام، والله ولي التوفيق. - (إنا فتحنا لك فتحاً مبينا) - ( وأثابهم فتحاً قريبا) - ( ما يفتح الله للناس من رحمة فلا ممسك لها) - ( وآتيناه من الكنوز ما إن مفاتحه) - ( ففتحنا أبواب السماء بماء منهمر) - ( نصر من الله وفتح قريب) - ( وفتحت السماء فكانت أبوابا) - ( قل يجمع بيننا ربنا ثم يفتح بيننا بالحق وهو الفتاح العليم) - ( اللهم فتح مبين) - ( اللهم افتح لي أبواب خيرك ولطفك) ثانياً: أوراد لنيل البركة والتيسير من الله تعالى - (يدبر الأمر من السماء إلى الأرض) - ( حسبي الله لا إله إلا هو عليه توكلت وهو رب العرش العظيم) - ( بديع السماوات والأرض و